اخبار الاردن اليوم عاجل - مرضى الفشل الكلوي بين الصيام والحاجة الى الرعاية

وكالة عمون الاخبارية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مرضى الفشل الكلوي بين الصيام والحاجة الى الرعاية

عمون - يقع مرضى الفشل الكلوي في حيرة عما إذا كان صيامهم يزيد من مرضهم أم لا، وما يتوجب عليهم حال افطارهم.

ويعرف الفشل الكلوي المزمن بأنه تأثر أنسجة الكلى بالأمراض المختلفة فتؤدى إلى توقف بعض وحدات إفرازها عن العمل، ويبلغ أعداد المرضى الاردنيين المصابين بالفشل الكلوي 5130 مريضا ، فيما يبلغ أعداد المرضى من غير الأردنيين حوالي 222 مريضا، وفقا لآخر إحصائية لوزارة الصحة.

وبحسب رئيس السجل الوطني لمرضى الفشل الكلوي الدكتور سالم القيسي فانه يتم تسجيل ما بين 750 الى 800 حالة جديدة للأردنيين سنويا.

وبين الدكتور القيسي ان كلفة علاج المريض الواحد حوالي 13 ألف دينار، ويبلغ مجموع الانفاق الحكومي للمرضى 45 مليون دينار في السنة تتحملها وزارة الصحة. وأوضح ان 70 بالمئة من المصابين بالفشل الكلوي هو نتيجة اصابتهم لضغط الدم والسكري، إذ ان متوسط عمر الاصابة 55 سنة، مبينا ان نسبة كبيرة من المصابين به من فئة الشباب وأعداد الاطفال المصابين به حوالي 126 طفلا وطفلة.

وأضاف أنه ولخفض تكلفة علاج المرضى قامت وزارة الصحة باستئجار وحدات الديلزة وتقوم وزارة الصحة بالإشراف عليها من قبل الاطباء المختصين لديها.

ودعا الى ضرورة التشجيع على زراعة الاعضاء وبالأخص لمريض الكلى، مثلما هو الحال في زراعة القرينة، مشيرا الى انه لابد من تشجيع العمل على اخضاع ممن هم مصابين بالموت الدماغي لعمليات إزالة للأعضاء لغايات التبرع بها، وزراعتها للمرضى.

وقال مدير العلاقات العامة والتعاون الدولي في دائرة الإفتاء العام الدكتور حسان عوض أبوعرقوب إن كان المصاب بالفشل الكلوي لا يقدر على الصوم مطلقا، لا صيفا ولا شتاء، وبين له الطبيب المختص أن الصيام يضره، فيجب عليه أن يفطر.

وأضاف ان عليه ان يخرج عن كل يوم فدية مقدارها (600غم) من القمح أو الأرز، وتقدر بدينار عن كل يوم، ويحرم عليه في هذه الحالة أن يصوم؛ لأن فيه ضرر لصحته، وتعريض نفسه للهلاك، أو تلف الأعضاء، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: (لا ضرر ولا ضرار).

وبين رئيس قسم الكلى في مستشفى الجامعة الاردنية الدكتور عزت أحمد العوا ، ان مرض الفشل الكلوي المزمن ناتج عن امراض مزمنة كالضغط والسكري، وهذا المرض له خمس مراحل، فالمرحلة الاولى والثانية فلا بأس من صيام المريض، أما في المرحلة الثالثة والرابعة فيتم تقييم المريض فإما أن يصوم أو يفطر مع مراعاة أن يتم إجراء الفحوص اللازمة لهم قبل وبعد فترة صيام تجريبية، لضمان قدرة المريض على الصيام.

وأوضح ان المرحلة الخامسة هي مرحلة غسيل الكلى، اذ يغسل المريض ثلاثة أيام في الاسبوع ، ولا يصوم فيها، أما باقي الايام فيخيّر في أن يصوم أو لا حسب حالته وقدرته.

وأشار الى ان المصاب بالفشل الكلوي عليه أن لا يتعرض للحر او الشمس او الجفاف ، وفي حال الافطار عليه أن يكثر من شرب السوائل، كما يجب الامتناع عن السوائل الشائعة في رمضان كعرق السوس أو قمر الدين إلا بموافقة طبيبه.

وقال استشاري الباطنية وأمراض الكلى وزراعتها، الدكتور ابراهيم الكردي أن الفشل الكلوي له أنواع كثيرة، يمكن ان يكون حادا او مزمنا ، فالمصاب بالفشل الكلوي الحاد يفضل ان يفطر لأنه وضعه الصحي لا يسمح له عادةً بالصيام ، سابقا لم يكن لديه فشل كلوي ولكن فجأة أصابه الفشل نتيجة اسهال شديد أو نزيف حاد أو تناول أدوية ضارة أو التهاب حاد في الكبب الكلوية مثلا، وهم على الاغلب يحتاجون المبيت في المستشفى، لذا لا يجب عليهم الصيام.

وبين ان الفشل الكلوي المزمن اذا كان في مراحله الاولى، فلا بأس من الصيام بعد استشارة الطبيب وبخاصة اذا كان وضعه الصحي جيد، ولكن يفضل بعد اسبوع من صيامه إجراء الفحوص الطبية لضمان استمرارية صيامه.

وأضاف ان الحالات المتأخرة ما قبل الغسيل يفضل ان لا يصوموا، مشيرا في الوقت ذاته ان المرضى الذين يغسلون الكلى شرعا يجوز لهم ان يفطروا وليس من الواجب عليهم الصيام.

واوضح ان اولئك الذين يصروا على الصيام، فلا بد على المريض ان يناقش مع طبيبه و لا يصوم يوم الغسيل.

وبينت نائب رئيس جمعية اصدقاء الكلى العميد زكية نصار أن الجمعية تهدف الى مساعدة مرضى الفشل الكلوي من خلال مساعدة الحالات الطارئة، وذلك عن طريق شراء بعض الادوية أو دفع كلفة غسيل الكلى لمرة او مرتين لحين تدبير امورهم، ومساعدة مرضى الفشل الكلوي ودعمهم معنويا وماديا لفتح مشاريع تنموية صغيرة لهم او لذويهم مثل فتح أكشاك وتربية الاغنام ودعم مشاريع داخل المنزل والتبرع بأجهزة خياطة او تريكو او حبكة.

وأضافت ان الجمعية تعمل على تأمين الدراسة في الجامعات او الكليات ، وكذلك تأثيث وشراء أجهزة غسيل الكلى في العديد من مستشفيات وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة والجامعات، والقيام بتدريب الجامعيين في عدد من الجامعات على التمريض التخصصي فيما يتعلق بالفشل الكلوي وغسيل الكلى، وكذلك فيما يتعلق بتقديم ندوات ومحاضرات توعوية وبالتحديد لأهالي المرضى.

(بترا - بشرى نيروخ)

#الأردن #اخبار_الأردن

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الاردن اليوم عاجل - مرضى الفشل الكلوي بين الصيام والحاجة الى الرعاية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع وكالة عمون الاخبارية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي وكالة عمون الاخبارية

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق