اخبار اليمن - انتزاع 22 الف لغم من المساحات المحررة في الحديدة

الواقع الجديد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

“الواقع الجديد ” الاحد 2 ديسمبر 2018م /خاص

أوضح وضاح الدبيش الناطق باسم ألوية العمالقة والقوات المساندة له أنه خلال أسبوعين فقط تم تحرير ما يقارب 25 كيلومترا مربعا حتى مشارف شارع أول شوارع وأحياء مدينة الحديدة، وتم استخراج 22 ألف لغم وعبوة ناسفة من هذه المساحة المحررة زرعت بشكل عشوائي، ما يعني أن كل كيلومتر مربع تم زرع ووضع 880 لغما وعبوة ناسفة، بمعنى أن كل متر وعشرين سم، يتم زرع لغم أو عبوة ناسفة.
وقال الدبيش ” تصور أن تمر وسط حقل وشبكات من الألغام والعبوات الناسفة المزروعة بهذا الشكل المريع والجنوني الإجرامي العشوائي؟ وكم من الوقت سيأخذ الفريق الهندسي الخاص بنزع الألغام لتفكيك هذا الكم اللامعقول؟”.
وأضاف “لم تكتف الميليشيا الحوثية الإرهابية بذلك فقط بل قاموا عبر خبرائهم الأجانب بزرع عبوات ناسفة تعمل بالعدسات بحيث تنفجر في أي جسم يمر من خلالها وعلى بعد 4 أمتار، كما قامت بزرع عبوات ناسفة تعمل عن طريق وجود شريحة جوال بداخلها يتم تفجيره عن بعد، وأخرى تعمل عن طريق الضوء تتفاعل عند توجيه الإضاءة لها، فعند مرور المركبات ليلا تتشبع بالضوء وتنفجر عند درجة معينة من الأشعة”.
ومن أنواع العبوات الناسفة التي استخدمتها الميليشيا الإرهابية أشار الدبيش إلى نوع يسمى “دواسات” مترابطة بأسلاك غير مرئية تحفر تحت الأرض بحيث عندما يتم دعسه بالأقدام تنفجر بمساحات واسعة كحقل كامل، كما قاموا بزرع عبوات ناسفة داخل المباني وأجهزة التكييف في المساجد بحيث تنفجر عند فتح باب أو دعس سلك أو عن بعد، بالإضافة إلى لجوئهم للاحتماء والتمترس بالمدنيين.
وذهب متحدث ألوية العمالقة إلى أن الميليشيات لا تعرف إلا لغة الموت وفنونه فقط والدمار، وزرعت الموت في كل بيت ومزرعة ومنزل ومدرسة ومسجد بشكل لم يسبق له مثيل في العالم غير مكثرتة بحياة المواطنين أو أي شيء يقف ضد مشروعهم”.
وتواصل قوات الجيش الوطني بإسناد من تحالف دعم الشرعية، عملياتها العسكرية في جبهات قانية والملاجم بمحافظة البيضاء، وسط ، لتحرير ما تبقى من مواقع ما زالت خاضعة لسيطرة ميليشيات الانقلابية بعد تحريرها اليومين الماضيين عدد من المناطق والمواقع الإستراتيجية وتكبيد الانقلابيين الخسائر البشرية والماية الكبيرة.
وتمكنت قوات الجيش الوطني من تحرير مواقع جديدة كانت تتمركز فيها ميليشيات الحوثي الانقلابية في جبهتي الملاجم وقانية، شمال محافظة البيضاء.
وقال مصدر ميداني بأن “قوات الجيش شنت، صباح السبت، هجوما جديدا على مواقع الميليشيات الانقلابية في جبهة قانيية لتحرير ما تبقى من سلسلة جبال الكبار في الملاجم ومواقع يتمركز بها الانقلابيون في قانية وأهمها الحمة السوداء الاستراتيجية، والتي تعد من أهم المواقع كونها تشكل مدخلا لتحرير بقية المواقع التي تتمركز بها في ميليشيات الانقلاب في اليسبل والوهبية بمديرية الملاجم”. مضيفا أن “الجيش الوطني بات يحاصر الانقلابيين في الحمة السوداء من عدة جهات بالتزامن مع القصف المدفعي على مواقع الانقلابيين”.
وقال مصدر عسكري، نقل عنه المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن القوات حررت عددا من المواقع بجبهة الملاجم، ومنها تحرير مواقع في سلسلة جبال الكبار، وكذا دحر ميليشيات الحوثي الانقلابية من شعب ألبان آخر منطقة في أشعاب فضحة التابعة لمديرية الملاجم”. وفي جبهة قانية “تمكن الجيش الوطني من تحرير مواقع الخرابة والحمة، فيما لا تزال المعارك مستمرة منذ فجر السبت”.
وردا على خسائرها اليومية، تواصل الانقلابية، استهداف السكان المدنيين في القرى السكنية بمحافظة الحديدة واشدها الدريهمي والتحيتا، جنوبا، ومقبنة، غرب ، بقذائفها وقناصي الميليشيات الانقلابية مما يتسبب في سقوط ضحايا بين المدنيين العزل غالبيتهم من النساء والأطفال.
وأفاد موقع الجيش الوطني “سبتمبر.نت” عن “مقتل المواطنة اليمنية عبد الله راجحفي، البالغة من العمر 55 عاما، مساء الجمعة، برصاص قناصة ميليشيات الحوثي الانقلابية، في مديرية مقبنة، غرب تعز، كان متمركزا في جبل جرادم عزلة القحيفة”.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن - انتزاع 22 الف لغم من المساحات المحررة في الحديدة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع الواقع الجديد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الواقع الجديد

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق