اخبار سوريا اليوم - فيضان سدّ الضمير يسبب أضراراً بالغة بـ"مصانع عدرا": مئات المعامل اجتاحتها السيول

السورية نت 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تعرضت مئات المعامل ضمن "المدينة الصناعية في عدرا" إلى أضرار كبيرة نتيجة السيول التي اجتاحتها مساء أمس السبت من فيضان سد الضمير، بريف دمشق.

وأفادت "غرفة صناعة دمشق وريفها" أن طوفان السد أدى إلى تشكل سيل جارف أتى على معظم المعامل بعدرا، حيث وصل منسوب المياه في داخلها بحوالي ٣ أمتار.

وأكد عدد من صناعيي المدينة لموقع "الاقتصادي"، أن السيل أدى إلى خلع أبواب المعامل والشركات وحصول أضرار كبيرة فيها، كما حوصرت العائلات المقيمة في العديد من المعامل الموجودة في المدينة.

وأشار الصناعيون، إلى أن ما حصل الشتاء الماضي وهذا العام من أضرار نتيجة السيول يعود إلى أن المدن الصناعية غير مجهزة هندسياً لمواجهة مثل هذه الظواهر الطبيعية، من حيث تأمين قنوات درء وتصريف مياه الأمطار.

وبيّنوا أن هذا الخلل الفني، أدى إلى خسائر كبيرة في ممتلكات الصناعيين في المدينة الصناعية، ويجب دراسته ومعالجته في  مجلس "محافظة ريف دمشق" ومجلس إدارة المدينة، مع ضرورة التعويض للمتضررين.

وأضافوا، فوجئنا بأن "بعض أعضاء مجلس المدينة لا يعلمون بما جرى، ورغم الجهود التي بذلها مدير المدينة فارس سليم فارس وفريق العمل فإن الأمر لم يحل، لأن حجم السيل الذي كان هائلاً وأدى لقطع الطرق ووسائل التواصل مع المصانع التي ضربها السيل".

وتبلغ السعة التخزينية لسد الضمير 2.15 مليون متر مكعب ويبعد عن المدينة الصناعية حوالي 14 كم، وقد شهد عدة فيضانات خلال العام الحالي والماضي، مع استمرار إهمال المسؤولين للمشكلة وعدم تلافيها.

المياه تصل مشفى المواساة

وقالت صحيفة "الوطن" الموالية لنظام الأسد، اليوم الأحد، إن هطلات مطرية غزيرة تساقطت في معظم المناطق بسوريا، مشيرةً أن السيول التي اجتاحت دمشق وصلت إلى نسبة 42 ملم، ما أدى إلى إغلاق أنفاق هامة، مثل الفيحاء، نتيجة نتيجة الانحدار الطيني من ركن الدين.

ونشر سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو، أظهرت شوارع في دمشق تحولت إلى أنهار، كما اجتاحت المياه مرافق عامة بينها مشفى المواساة بدمشق.

وتوفيت طفلتان في وادي بردى بريف دمشق، مساء أمس، فيما علق مواطنون في المياه، وأظهر مقطع فيديو سيدة تجرفها السيول، قبل أن يبادر رجل إلى سحبها من المياه، في منطقة الجسر الأبيض.

ويتوقع أن تتساقط هطلات مطرية جديدة أخرى، اليوم الأحد، وفقاً لما قاله الراصد الجوي رضوان عيسى، الذي حذر قائلاً إن "الهطلات ستكون أشد في المنطقة الشرقية والجزيرة"، لافتاً إلى أن المنخفض سيستمر حتى مساء غد الإثنين، متوقعاً أن يكون المعدل المطري هذا العام ممتازاً وخصوصاً أن نسبة الهطل وصلت إلى 42 ملم في دمشق وريفها، بحسب ما نقلته "الوطن".

وفي كل فصل شتاء تغرق العاصمة دمشق بالسيول جراء سوء التصريف الصحي الموجود فيها، وتتسبب السيول بأضرار بشرية ومادية، خصوصاً في منطقة جبل قاسيون حيث تنتشر العشوائيات والمنازل غير المُدعمة.

اقرأ أيضا: وفاة طفلتين في سيول اجتاحت دمشق وريفها.. مواطنون جرفتهم المياه (فيديو)

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا اليوم - فيضان سدّ الضمير يسبب أضراراً بالغة بـ"مصانع عدرا": مئات المعامل اجتاحتها السيول في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع السورية نت وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي السورية نت

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق