اخبار سوريا اليوم - قرار يلحق ضرراً بسوريين في لبنان.. الدخول لمطار بيروت محظور عليهم

السورية نت 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مطار رفيق الحريري في العاصمة اللبنانية بيروت - انترنت

نور عويتي - السورية نت

يجد سوريون أنفسهم مجبرين على التكيف مع لقرارات مفاجئة تصدرها الحكومة اللبنانية، ويرون أنها تضييق الخناق عليهم، كالقرار الذي صدر مؤخراً عن الحكومة، وقضى بمنع تواجد السيارات العمومية السورية في حرم مطار رفيق الحريري الدولي أو الوصول إليها، الأمر الذي ألحق ضرراً بعدد كبير من السوريين من سائقين وركاب.

وخلال السنوات السبع الماضية، اعتاد عدد كبير من السوريين الذين لايزالون على السفر عبر مطار رفيق الحريري في بيروت، وكانوا قد اعتادوا في وصولهم للمطار على خدمات سائقين سوريين، يوصلونهم مباشرةً من وإلى المطار.

تكلفة أكبر

وهذا الاعتماد الكبير على السائقين السوريين، يعود بشكل رئيسي إلى انخفاض التكلفة التي يتقاضاها السائق السوري مقارنةً بالسائق اللبناني، وذلك لأسباب اقتصادية تتعلق باختلاف سعر صرف الدولار الأمريكي في كلا البلدين، حيث يتقاضى السائق السوري مبلغ 100 دولار أمريكي لإيصال الراكب لأي مكان في دمشق، بينما يتقاضى السائق اللبناني ما لا يقل عن 200 دولار أمريكي للرحلة ذاتها.

وبالإضافة إلى ذلك، فهنالك أسباب تتعلق بمشقة الرحلة، كسهولة المرور على الحواجز داخل ، فالدخول بواسطة سيارة أجرة لبنانية سيزيد من وقت الرحلة بسبب التدقيق الأمني المكثف مع السيارات ذات لوحات المرور الأجنبية.

وبسبب القرار الجديد، أصبح المواطن السوري اليوم مجبراً على تقسيم رحلته من دمشق إلى مطار بيروت لقسمين، فمن الطبيعي أن يغادر من بلده برفقة سيارة سورية توصله إلى نقطة ما في لبنان، ومن ثم يتوجب عليه أن يستقل سيارة أجرة لبنانية لتوصله إلى بوابة المطار.

وأما الوافدين السوريين برحلات الترانزيت عبر مطار رفيق الحريري في بيروت، فلديهم خيارين: إما أن يستقلوا سيارة أجرة لبنانية لإيصالهم إلى دمشق، وعليهم تحمل النفقات الباهظة الثمن، أو أن يستقلوا سيار أجرة لبنانية توصلهم إلى النقطة الجديدة التي اختارها السائقون السوريون للتجمع فيها، والتي تبعد 3 كيلو متر عن المطار، ومن هناك يستقلوا سيارة أخرى  إلى دمشق والمحافظات الأخرى.

أضرار كبيرة

واستطلعت "السورية نت" آراء سائقين سوريين تضرروا من القرار، وقال أبو محمد (سائق عمومي 51 عاماً): "ليس هناك أي تضارب بالمصالح الاقتصادية، وليس هناك أي تفسير للقرار سوى أن الحكومة اللبنانية تحاول أن تضيق الخناق على السوريين وإعاقة حركتهم وأعمالهم".

وأشار إلى أنه في كل يوم يوفد إلى مطار بيروت آلاف البشر من كافة الجنسيات، وتعمل السيارات العمومية اللبنانية والمكاتب السياحية على تأمين تنقلاتهم منذ لحظة وصلهم، "بينما عملنا محصور فقط  بالسوريين، والعمل ضمن خط المواصلات بين دمشق والمطار رفيق الحريري".

من جانبه قال السائق أبوعلي (سائق عمومي 40 عاماً)، إنه "منذ سنوات وهناك إشكاليات وخلافات حول وجود السائقين السوريين على بوابة المطار، ولطالما تم اتهامنا بسرقة أرزاق السائقين اللبنانيين وكسرهم للتسعيرة المتعارف عليها لديهم من خلال قبولنا بتسعيرة أقل".

ولفت إلى أن السائقين السوريين حالوا التجمع في أماكن قريبة خارج حرم المطار، إلا أنهم تعرضوا للكثير من المضايقات، مضيفاً: "ربما سينحسر نشاط السائقين السوريين بإيصال السوريين من دمشق إلى خارج حرم المطار".   

أما السائق عامر حسن (سائق لديه سيارة خصوصية 38 عاماً)، فيقول: "لم أتأثر بالقرار، فأنا أمتلك سيارة خاصة وأعمل على إيصال السوريين من مطار بيروت إلى دمشق وبالعكس منذ سنوات ضمن مكتب موجود في دمشق ينسق من المسافرين على وسائل التواصل الاجتماعي، ربما سيقوم السائقون بتبديل سيارتهم العمومية بسيارات خاصة للدخول إلى حرم المطار للاستمرار بعملهم".

وبدوره شرح السائق حسام عبود (سائق عمومي 46 عاماً) الطريقة التي تعامل بها وزملاؤه مع القرار، وقال "أعمل بالاتفاق مع عدد من سائقي التكسي على التجمع ضمن نقاط قريبة خارج حرم المطار، في محاولة جاهدة لإعادة عملنا في نقل السوريين وبذلك يتوافر للسائقين اللبنانيين إيصال الركاب وأخذهم إلى حرم المطار، ونتمكن نحن من العمل دون أن نؤثر على أرزاق السائقين اللبنانين أيضاً، فنحن نريد فقط أن نستمر بعملنا، ولا نهتم بالمضاربة على السائقين اللبنانين وغيرهم".

وأصدرت السلطات اللبنانية عدداً من القرارات التي ضيّقت على السوريين، كمنعهم من التجول في بعض المناطق بعد الساعة السابعة مساءً، أو منعهم من مزاولة العمل، فضلاً عن تشديد يرفضه الأمن العام اللبناني على السوريين الراغبين بدخول أراضيه، رغم تأمينهم لكافة الأوراق المطلوبة، وفقاً لما أكده سوريون.

اقرأ أيضاً: "موالون فقط يرجعون".. وزير لبناني: النظام منع عودة سوريين أحدث بمناطقهم تغييراً ديمغرافياً

المصدر: 

خاص - السورية نت

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا اليوم - قرار يلحق ضرراً بسوريين في لبنان.. الدخول لمطار بيروت محظور عليهم في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع السورية نت وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي السورية نت

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق