أطباء بلا حدود تدين استهدافها في الضالع من قبل عناصر تخريبية وتعلق أنشطتها

المشهد العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دانت منظمة أطباء بلا حدود، الهجوم على سكنها في الضالع من قبل عناصر تخريبية تأبى استقرار مدن الجنوب، ما أجبرها لتعليق جميع أنشطتها.

ودعت المنظمة، جميع الأطراف إلى احترام وضمان حماية العاملين في المجال الإنساني والعاملين الصحيين في .
ولفتت المنظمة إلى أن اليمن، يعاني من أزمة إنسانية كارثية، لكن العاملين في المجال الإنساني ليسوا بأمان لتقديم المساعدة إلى الأشخاص المحتاجين.
وأكدت المنظمة على مواصلة التزامها، بدعم السكان اليمنيين وتعمل في 15 مستشفى ومركزاً صحياً في اليمن وتقدم الدعم لأكثر من 16 مستشفى أو مركزا صحيا في 12 محافظة.
وتعمل “أطباء بلا حدود” في الضالع جنوبي اليمن، منذ عام 2011، حيث تقدم الرعاية الطبية المجانية لأهالي الضالع وقعطبة والأزارق ودمت.
ويحظر استهداف السكان المدنيين، بما في ذلك الجهات التي تعمل في المجال الإنساني في جميع الأوقات، ويترتب على ذلك حرمان السكان من الحصول على المساعدة الإنسانية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر أطباء بلا حدود تدين استهدافها في الضالع من قبل عناصر تخريبية وتعلق أنشطتها في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع المشهد العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المشهد العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق