ليلى عبد اللطيف تتنبأ بعودة شخصيه شهيرة لقيادة اليمن

اطلقت المتنبئة اللبنانية ليلى عبد اللطيف، خلال حلقة تلفزيونية عبر قناة الجديد اللبنانية، مجموعة من التوقعات الجريئة والمفاجئة حول الوضع في اليمن، متوقعة أحداثاً عالمية واسعة النطاق ستنطلق من هذا البلد العربي.

وحذرت عبد اللطيف من اندلاع حرب عالمية واسعة النطاق، بدأت بتصعيد عسكري كبير في البحر الأحمر، مشيرة إلى أن بعض الدول الغربية ستقوم بعملية عسكرية لحماية المياه الدولية والسفن. كما توقعت أن يتعرض ميناء يمني كبير لضربة قوية في سياق هذه الأحداث.

وتابعت عبد اللطيف قائلة: “أرى ضربة عسكرية أمريكية واسعة النطاق على اليمن، مما سيدفع الحوثيين للرد بطريقة عنيفة، وإطلاق صواريخ دقيقة على أهداف مفاجئة وغير متوقعة أبداً رداً على ذلك ضد اليمن.”.

ولم تتوقف توقعات عبد اللطيف عند هذا الحد، بل ذهبت إلى أبعد من ذلك، متوقعة عودة شخصية سياسية بارزة إلى الواجهة في اليمن، وهي شخصية رئيس الوزراء السابق محمد سالم باسندوة.

وأكدت عبد اللطيف أن باسندوة سيحظى بدعم شعبي ودولي وقبلي واسع، وسيقود اليمن إلى بر الأمان.

وعلقت عبد اللطيف على اختيارها باسندوة قائلة: “صدقوني، لا أمان في اليمن إلا بهذه الشخصية المحبوبة من كل الأطراف اليمنية والقبائل. هو رئيس الوزراء السابق محمد سالم باسندوة”.

واضعة وجهة نظرها الشخصية باسندوة بقولها: “لقد أتاني رد بكونه شخصية كبيرة وطاعنة في السن. وعلقت قائلة: إن الرئيس الأمريكي بايدن أيضاً كبير في السن، ولكن العمر لا يهم.

جدير بالذكر أن توقعات عبد اللطيف تثير دائماً جدلاً واسعاً، بين مؤيد ومعارض، إلا أنها تحظى بمتابعة كبيرة من قبل الجمهور العربي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد , ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى