الأستاذ شوقي هائل يُحيي ذكرى رحيل والده بهذه الكلمات

أحيا الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات هائل سعيد أنعم وشركاه الأستاذ شوقي أحمد هائل سعيد،الذكرى السنوية الأولى لرحيل والده طيب الذكر الحاج أحمد هائل سعيد أنعم طيب الله ثراه الذي يوافق تاريخ 8يوليو من كل عام

ونشر شوقي هائل منشورآ عبر حسابه على منصة إكس قائلاً:

▪️ كلما حل تاريخ 8 يوليو من كل عام ، اذهب بذاكرة مرهقة ومتعبة الى العام 2012 وهو العام الذي انطفأ فيه ضوء حياتي برحيل طيب الذكر والمقام والدي العزيز احمد هائل سعيد أنعم، رحمه الله، الأب العزيز والقيادي الملهم الذي جسد بشخصيته المهابة والاستثنائية لكل من عرفه مثالا يحتذى ونموذجا يقتدى به.

وتابع الأستاذ شوقي هائل بالقول: أنْ تتحدث في ذكرى وفاة والدك، هذا ليس معناه تخليد ذكرى فقيد وحسب، الآباء لا يخلدون بالكتابة، وإنما نستحضر بعضا من مآثرهم لنجدد العزيمة بالسير على خطاهم والمضي على نهجهم والاقتداء بهم وإحياء قيمهم ومبادئهم، وهذا هو الحال بالنسبة لي وبقية أفراد العائلة.

وعن ماتركه الراحل طيب الذكر احمد هائل قال شوقي هائل:ترك الوالد رحمه الله اثرا كبيرا في حياته وكجزئية مهمة يمكن ان نتطرق لها في هذه المناسبة الخالدة، وهي واحدة من متلازمات الفقيد رحمه الله والتي يمكن الاستفادة منها للأجيال، متلازمة الاستثمار القيمي والإنساني والخيري والرؤية التنموية والمبادرة لتحقيق القيمة المضافة، والتي كان يؤمن بها الوالد رحمه الله ومثلت قاسما مشتركا في شخصيته و شخصية جدي الحاج هائل سعيد أنعم رحمه الله، وشخصية عمي الحاج علي محمد سعيد أنعم حفظه الله ومتعه بالصحة والعافية، باعتبارها رسالة وطنية وتنموية وثقافة مؤسسية ونهج استراتيجي مستدام، وهذا ما يدعونا دائما للفخر والاعتزاز والتأكيد في المضي على ذات الطريق جيلا بعد جيل بتوفيق من الله وعونه.

مختتما حديثه بالدعاء بالرحمة والمغفرة للوالده قائلاً:
اللهم إجعل والدي الحبيب أسعد السعداء في قبره وبشره بالفرحة الكبرى بفوزه بجنات النعيم ، ولكل من توفاهم الأجل ارجو الله أن يتغمدهم جميعًا برحمته ومغفرته وان يسكنهم فسيح جناته.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد , ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى