اخبار اليمن اليوم الجمعة 19/10/2018 أهالي #الحـديدة يذوقون مرارة الاضطهاد #الحـوثي وهلال الإمارات يخفف من وطأة الحرب (تقرير خاص)

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اليوم الجمعة 19/10/2018

تقرير/فاطمة :شنت مليشيا على أهالي ابشع الجرائم , ومارست أنواع الاضطهاد المختلفة على السكان في مديريات الساحل الغربي المختلفة .

وتروي قصصهم بجرائم بشعة أثناء سيطرتهم على بعض المناطق , بل وامتدت الى خارج نطاق سيطرتهم من خلال القصف العشوائي والمستهدف للأحياء والمناطق السكنية المأهولة.

وتصاعدت جرائم الحوثي البشعة إلى أن لامست حياة الأهالي من جميع الاتجاهات , و توسعت دائرة الجرائم وانتهكت حرمات المساجد والتجنيد الإجباري واستخدام المواطنين دروع بشرية وانتهاك حياة المواطنين وتهديدهم من هلال زرع الألغام والعبوات الناسفة .
وفي لقطات ذاك المشهد العنيف والمؤذي , امتدت يد الخير والإحسان ذراع في اليمن الهلال الأحمر الإماراتي للتخفيف من وطأة الحرب الغاشمة التي تشن في محافظة الحديدة واغلب مناطق الساحل الغربي .

وشكلت الإمارات دور فعال في التقليل من نسبة المجامعة التي ابتلى بها السكان وكثفت الهلال إغاثته لمعظم مناطق الساحل من خلال تقديم المساعدات الغذائية وافتتاح المستشفيات وكذلك مشاريع الأعمار المختلفة التي قدرت بـ107 ملايين درهم .

_التعدي على الحرمات المقدسة :

تعدت مليشيا الحوثي حدودها باستهداف المساجد وانتهكت حرمة المقدسات الإسلامية و دور العبادة, واستخدمت المساجد في الساحل الغربي كثكنات عسكرية ومخازن للسلاح كان أخرها مسجد في مديرية الدريهمي .

وقصفت يوم الاثنين الماضي مسجد الهدى في حي المنظر جنوبي مدينة الحديدة بقذيفة مدفعية استهدفت أجزاء من المسجد تاركه أضرار كبيرة في المسجد

وانتهاكات مليشيات الحوثي الإيرانية لدور العبادة لا يقل عن ما تمارسه قوات الاحتلال الصهيوني في فلسطين من تدنيس وانتهاك لمساجد الله , والتقليل من قُدسية المصحف الشريف الذي انزله الله تعالى رحمةً للعالمين .

_الغام تهدد المدنيين :

تتطوق مناطق الساحل الغربي بالآلاف الألغام والعبوات الناسفة المزروعة في الأحياء والقرى , وانتهكت الألغام أرواح العديد من المدنيين بصورة غير متوقعة .

وفي وقت قريب استشهد سبعة مدنيين وأصيب العشرات بجروح في منطقة الشجن أطراف مدينة التحيتا نتيجة انفجار ألغام زرعتها المليشيات الحوثية قبل دحرها من قبل قوات ألوية العمالقة.

وقال مصدر طبي للمركز الإعلامي لألوية العمالقة أن سبعة مدنيين استشهدوا إثر انفجار ألغام زرعتها المليشيات الحوثية في منطقة الشجن بالتحيتا

وأضاف المصدر الطبي أن عشرات الجرحى تم نقلهم إلى أحد المستشفيات في مديرية التحيتا ويتلقون العلاج بعد إصابتهم بشظايا ألغام زرعتها مليشيات الحوثية الإجرامية لتواصل سلاسل أعمالها الإجرامية بحق السكان والمواطنين في مختلف المناطق

_تجنيد إجباري:

تقوم ميلشيا الحوثي الإجرامية بحملة تجنيد واسعة، يجوب المسلحون بالعربات العسكرية على العديد من القرى التابعة لمديريات الزيدية والضحي والمغلاف واللحية والمنيرة وباجل، وبيت الفقيه وجبل رأس وريف باجل والمنصورية ومديريات مدينة الحديدة.

وحولت محافظة الحديدة إلى ثكنة عسكرية من خلال حفر الخنادق وإقامة المتاريس، إلى جانب عمليات التجنيد الإجبارية للشباب وأبناء القبائل، لتعزيز صفوفهم في جبهات الساحل الغربي، التي تكبدت فيها الميليشيات خسائر بشرية فادحة، مستغلة بذلك الإيقاف المؤقت للعمليات العسكرية لإتاحة الفرصة لجهود تسليم الميليشيات للمدينة.
وأضافت المصادر أن الميليشيات تواصل منع المواطنين من مغادرة المدينة، والتمترس في أحيائها واتخاذ المدنيين دروعاً بشرية، وقامت باختطاف وتجنيد عشرات الأطفال، وتزويدهم بالسلاح والزج بهم في صفوفها بمختلف الجبهات.

_قصف عشوائي:
تشن ميليشيا الحوثي قصف عشوائي على الأحياء والمناطق السكنية المأهولة بالسكان , وبصورة متعمدة قصفت بقذائف الهاون على منازل المواطنين في حي منظر الشعبي بأطراف مدينة الحديدة, وتم تدمير عدد من المنازل وإصابة عشرات الأطفال من السكان بقذائف الهاون، كما تسببت القذائف بإصابات خطيرة وبالغة للأطفال

وقال مواطنون حسب الموقع الخاص بألوية العمالقة أن مليشيات الحوثي تعمد على قصف وتدمير منازل السكان والأهالي وخلق الخوف والهلع في نفوسهم جراء القصف الهمجي التي تقوم به مليشيات الحوثي

_ دعم اماراتي غير متناهي:
ضمن عملياتها في تعزيز التنمية والأعمار في المحافظات اليمنية المحررة وجدد التزام الهلال الأحمر بمسؤولياته الإنسانية تجاه الأشقاء في اليمن حين أعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، عن تنفيذها مشاريع أعمار الساحل الغربي في اليمن، بتكلفة 107 ملايين درهم، يستفيد منها 7 ملايين و187 ألف شخص في عدد من محافظات الساحل الغربي .

وتتضمن مشاريع الهلال الأحمر لأعمار الساحل الغربي في اليمن رصف وإعادة تأهيل الطريق الساحلي الدولي بطول 143 كيلو متر ويمتد من باب المندب إلى الحديدة، وصيانة وتأهيل 43 مدرسة تضم 28 ألفا و800 طالب وطالبة، وتوزيع الحقيبة المدرسية على طلاب المدارس وتوفير أجهزة حاسوب لطلاب الجامعات ويستفيد من هذا البند 15 ألفا و500 طالب وطالبة، إضافة إلى تأهيل 13 من العيادات الطبية ومراكز الأمومة والطفولة يستفيد من خدماتها العلاجية مليون و50 ألف مراجع، وتوفير خدمات الكهرباء بالطاقة الشمسية لآلاف المنازل ويستفيد من هذا البند 42 ألف شخص، وحفر 58 بئرا بمضخاتها وتوصيل شبكات المياه وتوفير الخزانات يستفيد منها 165 ألف شخص.

اخبار اليمن اليوم الجمعة 19/10/2018

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن اليوم الجمعة 19/10/2018 أهالي #الحـديدة يذوقون مرارة الاضطهاد #الحـوثي وهلال الإمارات يخفف من وطأة الحرب (تقرير خاص) في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق