اخبار اليمن اليوم الأربعاء 14/2/2018 قيادي بالمجلس الإنتقالي يلمح الى تورط هذه الجهة بتزايد حوادث الإغتيالات بعدن

عدن تايم 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اليوم الأربعاء 14/2/2018

عدن تايم / خاصألمح قيادي بارز بالمجلس الإنتقالي الجنوبي الى تورط جماعة الإخوان المسلمين وراء تزايد عمليات الإغتيال بعدن خلال الأونة الأخيرة والتي طالت أئمة وخطباء مساجد ورجال دين.

و على الرغم من وجود ضحايا تربطهم علاقة بحزب الإصلاح اليمني لقوا حتفهم إثر حوادث إغتيال بعدن تماماً كما حدث يوم الثلاثاء للإمام شوقي الكمادي في حي المعلا جنوب غربي عدن ، لكن بن بريك يرى أن جماعة الإخوان المسلمين تلجئ الى التخلص من بعض عناصرها وقياداتها خاصة من يخالفها ويخرج عن نهجها ، وضرب مثالاً على ذلك ما حدث في مصر منتصف القرن الماضي .

وقال في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر : " اسلوب الاغتيالات وتصفية الشخصيات الدينية والنخب السياسية والمجتمعية في مجتمعاتنا العربية اسلوب قذر لعين بدأ ممنهجا في مصر مع اغتيال النقراشي رئيس الوزراء حينها بعد اقدامه على حل جماعة الإخوان المسلمين في 8 ديسمبر 1948م حيث كان القاتل من التنظيم الخاص لجماعة الإخوان المسلمين " .

وأضاف " حيث قام القاتل المنتمي إلى النظام الخاص لجماعة الإخوان المسلمين بالتخفي في زي أحد ضباط الشرطة وقام بتحية النقراشي وهو يهم بركوب المصعد ثم أفرغ ثلاث رصاصات في ظهره.. وبعد أقل من شهرين يأتي الرد من أنصار النقراشي باغتيال حسن البنا نفسه الذي قعد للاغتيالات كاسلوب لحماية التنظيم".

ويقول بن بريك في تغريدة أخرى أن : " لجأ التنظيم الخاص للإخوان في أحايين لتصفية بعض القيادات التابعة له أو بعض الشخصيات التي تعاملت معه نتيجة خلافات وخروج عن النهج وكانت الأحداث في مصر متتابعة ومن السهل أن تلصق تلك التصفيات بخصوم التنظيم، ومن المصيبة أن تكون التصفية لأجل الزعامة وهو ماحصل في افغانستان معهم" .

وأشار : " من واقع تمسكنا بعقيدتنا الصافية نستنكر كل عمليات الغيلة الغادرة الجبانة بما في ذلك اغتيال رموز جماعة الإخوان أو المحسوبين عليهم، ونرى الراجح أن حكم الله في منفذي هذه العمليات يوجب قتل الجاني حدا لا قودا، فيتولى تنفيذه السلطان أو نائبه، ولا يسقط بعفو أحد، لا السلطان ولا غيره" .

وتزايدت حوادث الإغتيالات في العاصمة عدن خلال الأيام الماضية ، طالت معظمها أئمة وخطباء مساجد ورجال دين محسوبين على التيار السلفي وأخرين ممن تربطهم علاقة بحزب الإصلاح اليمني الجناح السياسي لتنظيم الإخوان الذي هو الأخر إنقسمت قياداته التاريخية ـ إعلامياً على الأقل ـ بين قطر والتمسك بجماعة الإخوان ، وبين السعودية والتبرؤ من الجماعة .

اخبار اليمن اليوم الأربعاء 14/2/2018


اقرأ الخبر من المصدر



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
يمن فويس
ابابيل نت
التغيير نت
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس