جول الأربعاء 7 فبراير 2018 12:56 مساءً : كيف أصبح الأهلي "وش السعد" على محمد صلاح؟

جول 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بداية واعدة وهدف أول في مرمى الأهلي والباقي سيذكره التاريخ


إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

لاعب واعد، تدرج في فريق الشباب ولعب لصفوف منتخب الشباب المصري، يعرفه عددًا لا بأس به من المشجعين في ظل حال المنتخب الوطني وبداية البحث عن أسماء جديدة، وتكوين نواة جيل صاعد بعدما فشل من سبقه في الفوز في الصعود كأس العالم نجح في الهيمنة على القارة السمراء لثلاث بطولات متتالية.

الثالث من مايو 2009، 11 دقيقة تكفي للاعب شاب يدعي محمد صلاح، ليشارك مع الفريق الأول للمقاولون العرب أمام المنصورة في لقاء انتهى بالتعادل الإيجابي كأول مشاركة له في الدوري المصري الممتاز.

الموسم التالي 2010-11، اللاعب الشاب يشارك لدقائق قليلة في لقاءات إنبي والزمالك وسموحة والجونة ومصر المقاصة واتحاد الشرطة وطلائع الجيش، كبديل في الدقائق لتكون المشاركة الأولى له كأساسي أمام المصري البورسعيدي في الجولة في الثالث من ديسمبر 2010 في لقاء انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

25 ديسمبر 2010، مشاركة ثانية على التوالي كأساسي، واسم محمد صلاح بدأ يتردد في أرجاء الدوري المصري لعيون المشجعين المتابعين لذئاب الجبل، واليوم هو اللقاء الهام أمام بطل الدوري والتي تتابعه مصر من الكبير للصغير، وأمام جماهير تملئ جنبات ملعب الكلية الحربية.

عبدالآله جلال مدافع الأصفر والأسود يرسل كرة طويلة من قبل منتصف الملعب لمحمد صلاح الذي ركض من وراء مدافعي الأهلي الذي حاولوا ايقاع اللاعب في مصيدة التسلل التي هرب منها، لينطلق نحو منطقة الـ18 للأهلي مستغلاً سرعته ليسدد الكرة بيسراه في منتصف المرمى قوية، لم يتعامل معها الحارس محمد أبو السعود بشكل جيد لتجد طريقها في المرمى، معلناً عن تقدم فريقه بالهدف الأول.

صلاح اللاعب الشاب القادم من بسيون سجل أول أهدافه الرسمية في مسيرته الكروية في شباك الأهلي، أحد عمالقه الكرة الأفريقية والعربية، ليسجد احتفالاً بالهدف ثم يخرج لسانه في احتفال أصبح مشهورًا به في الوقت الحالي، في النهاية اللقاء انتهى بهدف تعادل قاتل للأهلي سجله أحمد شكري.
 

منذ ذلك الهدف وأصبحت الأعين تتجه على محمد صلاح، الذي سجل هدفًا في مرمى الأهلي، لينهي ثاني مواسمه مع المقاولون في الدوري والأول له كواحد من أهم لاعبي الفريق بتسجيله 4 أهدافًا وصناعة هدف وحيد، في الموسم التالي أصبح محمد صلاح نجم الفريق الأول وأحد أهم لاعبي المنتخب الأوليمبي لكرة القدم، سجل 7 أهداف وصنع 3، تبدأ الانظار الأوروبية عليه من أجل خطف موهبة النيل الصاعدة، بعد أن رفض ممدوح عباس رئيس الزمالك حينها ضمه.

صلاح أيضًا سجل هدف آخر في مرمى الأهلي في الإمارات العربية المتحدة، بقميص روما الإيطالي عام 2016، بلقاء ودي انتهى بفوز الأحمر بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

ومثلما كان لقاء الأهلي "وش السعد" على محمد صلاح كان هو اللقاء الأخير له في الجولة السادسة عشر من المسابقة الدوري المصري، قبل أن يرحل إلى صفوف بازل السويسري والجميع يعرف ما تبقي من الحكاية.


اقرأ الخبر من المصدر



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
يمن فويس
ابابيل نت
التغيير نت
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس