جول الخميس 1 فبراير 2018 01:13 مساءً : تحقيق - ما حدث في ستاد بورسعيد برواية شهود عيان .. مذبحة مدبرة أم انفعال مباراة؟

جول 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ماذا لو ذهبت لمتابعة مباراة كرة قدم، ولم تعد؟


عمرو فكري    فيسبوك      تويتر

 

صوت في الخلفية لجماهير الأهلي: "مش قادر أوصفه .. حبي ليك يا أهلي .. الموت هايوقفه"

 

الأول من فبراير من عام 2012. مباراة بين المصري البورسعيدي والأهلي ضمن لقاءات الدوري المصري لكرة القدم، تحولت إلى مذبحة كما يصفها الكثيرون الآن. وتحول ستاد بورسعيد من معقل مباراة لكرة القدم، إلى ساحة أعمال شغب غير عادية.

وبسبب غياب الإجراءات الأمنية اللازمة وعمليات التفتيش أثناء دخول الجماهير المباراة، وإغلاق قوات الأمن بوابة الملعب أمام جمهور الأهلي، حدثت الكارثة.

معلق المباراة وقتها على القناة الناقلة، أحمد شوبير: " الملعب تحول إلى سوق عكاظ. دة مش منظر ملعب كورة، دي سويقة. اعتداء على الكابتن سيد عبد الحفيظ، واللي بيحاول يخلصها الحقيقة هو الكابتن إبراهيم حسن. دي مش أجواء كرة قدم. آلاف مؤلفة في أرض الملعب بشكل يخض بشكل مرعب جدا "

 

 

الجماهير عادت إلى القاهرة في عربات مدرعة، لينتظرهم الآلاف من الأهالي والشباب المنتمي لروابط تشجيع الأهلي والزمالك، مرددين هتافات منددة بما حدث، ومطالبة بالقصاص.

وكيل وزارة الصحة - وقتها - هشام شيحة قال إن الإصابات كلها كانت مباشرة بآلات حادة في الرأس.

أخت أحد الضحايا كريم خزام في تصريحات تليفزيونية: " انت كنت أحسن أخ، ماكانش في حد زيك. كنت دايما بقول مش هاقدر أعيش من غير أخويا. بعدين جه اليوم بقى اللي خلاص يعني. يا إما أعيش لوحدي يا إما ما أعيش بقى "

 

 

أحد شهود العيان من جماهير الأهلي الذي رفض ذكر اسمه، أكد في تصريحات خاصة أن حالات وفاة عدة كانت بسبب إصابات بآلات حادة (التصريحات مسجلة صوتيا):

"الحكم صفّر، النااس نزلت، النور اتطفى، أغنية حكيم اشتغلت كله يرقص، ابتدت الناس تطلع ع المدرج الباب كان ملحوم. كان في واحد منهم برة اسمه يوسف، يوسف بيكسّر القفل، الباب وقع على يوسف، الله يرحمه.

"كان في شماريخ اتحدفت، حوالي 50 واحد أو 45 واحد ماتوا باختناق بسبب الشماريخ، بقية الناس اللي كانت طلعت بقى فوق في ناس منهم ماتت بالشنق زي أنس، في ناس اتحدفت من فوق، في ناس اتضربت بأسلحة بيضاء، الأمن طلع فض المشكلة بعديها بنص ساعة مثلا".

"جمهور المصري اللي هو الأداة، مدير الأمن، مسؤولي الستاد، المسؤول اللي طفى النور واللي قفل الباب، كل دول كانوا مسئولين عن تأمين المباراة. بورسعيد كلها أساسا حافظين بعض ماتقوليش بلطجية. جمهور المصري عارف كويس أوي مين اللي عمل".

 

مذبحة بورسعيد

 

رواية من مدرج جماهير الأهلي إذن تؤكد أن ما حدث كان متعمدا، وهو ما نفاه أحد مشجعي النادي المصري الذين حضروا المباراة، والذي رفض أيضا ذكر اسمه (في تصريحات خاصة مسجلة صوتية):

"الحكم صفر، الجماهير بدأت تنزل الملعب مشهد غريب جدا، الأمن كله بيسيب المكان اللي قدام جمهور المصري وبيوسع وبيفتح المجال، طبعا جمهور الأهلي لما شاف المنظر دة الناس نزلت ع الباب، مساحته إن هو مثلا يعدي منه عشر أفراد أو عشرين نفر، ينزل عليه مثلا حوالي 2000-3000 واحد. حالات التدافع دي أدت للموت والاختناق.

"المدرج الغربي دة الباب بتاعه مابيتفتحش خالص مرة واحدة كان الباب مفتوح. كبير الأطباء الشرعيين قالوا إن حالات الموت كلها نتيجة التدافع. الإعلام مصور للناس إن الناس طلعت رمت فوق، وناس طلعت خنقت، وناس طلعت ضربت سكاكين لغاية ما موتت، الطبيب الشرعي مالقاش حاجة من دي خالص".

"مفيش فيديو في الفيديوهات كلها اللي طالعة واحد قاتل واحد بكوفية ولا واحد بيضرب واحد لغاية أما موته. في كاميرات اللي هي بتاعة الاستاد كاميرات المراقبة، النيابة بقى جايبه ايه؟ قطعت الفيديو على مزاجها. يعني هم بعد ما رفعوا اليافطة الناس اللي في الملعب دي طبعا يافطة بلد البالة ماجابتش رجالة.

مذبحة بورسعيد

ولكنه اتفق مع مشجع الأهلي في رواية الوجوه الغريبة:

"بس أنا أقدر أقولك في أشكال غريبة كانت موجودة في الاستاد فعلا. يعني تقدر تقول 10-15 سنة بخش المدرج ده، وعارفين أغلبية الناس وعارفين أغلبية الأشكال.

" فكرة إن واحد يقتل واحد دي مستحيلة جدا. أنا بس اللي عايز أوصله ليهم انت دلوقتي فعلا في ناس عندك ماتت وناس عندك يعني إن شاء الله ربنا يرحمهم ونحسبهم شهداء، بس في ناس هنا ف بورسعيد برضه ماتت، ماحدش أخد حقه ولا ماديا ولا إعلاميا ولا أي حاجة".

 

النادي الأهلي جمد نشاطه الرياضي وأعلن مقاطعة الأنشطة الرياضية التي تقام في بورسعيد لخمس سنوات، وأطلق على الأول من فبراير من كل عام، يوم شهداء الأهلي.

أما مجلس المصري فتقدم مجلس إدارته برئاسة كامل أبو علي باستقالته، وأصدروا بيانا رسميا أكدوا فيه على مسئولية قوات الأمن عن تأمين مباريات الدوري، وأن ذلك كان شرط الأندية للموافقة على عودة المسابقة بعد الثورة.

روابط مشجعي النادي المصري أعلنت الحداد، واستنكرت ما حدث.

في الخلفية .. صوت مجموعة من الجماهير تهتف بلهجة بورسعيدية:

"سامع أم شهيد بتنادي .. مين هايجيبلي حق ولادي".

" عملوها البلطجية .. لبسوها البورسعيدية".

 

تصاعدت الأحداث بعدها في عدة مدن وحدثت اشتباكات في محيط وزارة الداخلية في القاهرة، بينما في بورسعيد تظاهر الآلاف أمام مديرية الأمن محملين الشرطة المسئولية.

صفحة جديدة من القضية كانت بعد عام تقريبا، عندما قضت محكمة جنايات بورسعيد بإحالة أوراق 21 من المتهمين الـ 73 في الواقعة إلى المفتي.

أحداث عنف اندلعت في بورسعيد بمحيط السجن المحتجز فيه المتهمون، نتج عنها مقتل 53 مواطنا.

 

الهتافات البورسعيدية من جديد:

"بورسعيد مش بلطجية .. دي مؤامرة من الداخلية".

" بورسعيد بريئة .. هي دي الحقيقة".

 

 

والد أحد الضحايا في تصريحات تليفزيونية: " ابني كان مثال صالح، وهذا قضاء الله وقدره. ماكنتش تستاهل يابني موته زي دي، وإنا لله وإنا إليه راجعون، ولا حول ولا قوة إلا بالله ".

في الخلفية .. صوت جماهير الأهلي تهتف: " يوم نصره ليا عيد .. عمري ما هاكون بعيد .. ويوم أبطل أشجع .. هاكون ميت أكيد ".

ستة أعوام مرت على الواقعة، ولا يستطيع أحد الجزم بالفاعل الحقيقي. جمهور المصري يدافع عن نفسه ويتهم قوات الأمن، وجمهور الأهلي يتهم كليهما.

وبين هذا وذاك، تبقى حقيقة واحدة. أن من رحل لن يعود.


اقرأ الخبر من المصدر



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
يمن فويس
ابابيل نت
التغيير نت
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس